مختبر الألعاب الأردني يستضيف تحدي Global Game Jam 2019 العالمي

Tuesday, كانون الثاني 29, 2019

استضاف مختبر الألعاب الأردني تحدي 2019 Global Game Jam حيث تم رفع (26) لعبة من الأردن في التحدي الذي يعد الاكبر في العالم ويشارك به اكثر من مئة دولة حول العالم وعلى المشاركين بناء لعبة إلكترونية ضمن موضوع معين خلال 48 ساعة فقط.

وتعتبر المشاركة فرصة للتعلم أكثر عن قطاع صناعة الألعاب بشكل دقيق في مراحل اللعبة (ابتكار القصة، التصميم، رسومات اللعبة، البرمجة) خلال وقت قصير , إضافة الى مقابلة أشخاص أخرين شاركوا في افضل الفعاليات العالمية التي تجمع المهتمين بصناعة الألعاب الإلكترونية في مكان واحد، فضلا عن مقابلة اشخاص جدد مختصين في هذه الصناعة بمختلف مجالاتها والعمل معهم كفريق ومشاركة المعرفة وهي النقطة الاهم في هذا التحدي.

كما يتيح هذا التحدي للمشاركين تجربة التقنيات الحديثة والافكار الابداعية وتعلم تنظيم الوقت لبناء اللعبة ونشرها وتجربتها من قبل مطوري الألعاب المحليين والدوليين والاستفادة من خبراتهم , كما ان الهدف من التحدي ليس التنافس بين المشتركين لتحديد الفائز او الخاسر بل هو نشاط تفاعلي لمشاركة المعرفة والخبرات.

ويهدف مختبر الألعاب الأردني الى دعم صناعة الالعاب الالكترونية في الاردن ورفع مستوى الوعي بأهميتها بين الجيل الجديد والتشبيك بين الشباب الاردني المهتمين في هذا المجال والشركات العالمية.

 

رابط الألعاب التي تم رفعها من الأردن :

إضغط هنا

قصص النجاح

  • الدكتور يحيى المقابلة مستفيد من مشروع دعم البحث والابداع لطلبة الجامعات
    ساهمت بدايتي مع مشروع دعم البحث والابداع لطلبة الجامعات بتشكيل دافع لدي لزيادة المهارات البحثية والتي مكنتني من الحصول على منحة جامعية لدراسة الماجستير في الولايات المتحدة الامريكية تخصص ذكاء اصطناعي ومن ثم المتابعة للحصول على درجة الدكتوراه، حصلت على منحة ايضا لدراسة تخصص هندسة الكهرباء وعلم النانو تكنولوجي والخلايا الشمسية في الولايات المتحدة الامريكية.
  • رمزي الخرشة مستفيد من مشروع محاربة الفكر المتطرف
    من خلال مشروع محاربة الفكر المتطرف خرجنا بمبادرة "روق" التي يستطيع من خلالها الشباب الترفيه عن أنفسهم بهدف التخفيف من العصبية والمزاجية وإبعاد الشباب عن التعرض لأفكار متطرفة.
  • شريف الخطيب مستفيد من مشروع الموهبة في خدمة المجتمع
    من خلال مشروع الموهبة في خدمة المجتمع زادت قدرتي على تطوير المنتج التراثي الاردني وابتكار اساليب خاصة لتسويق المنتجات التراثية الاردنية بطريقة إبداعية تحاكي احتياجات السوق.
  • غدير الحارس مستفيدة من مشروع تطوير الخدمة المدنية
    في العام 2017 كان لي شرف المشاركة في مشروع تطوير الخدمة المدنية، تعلمت منها كيف أن القائد يصنع ولا يولد.
  • فرح رشيد دروزة مستفيدة من مشروع طريقي
    التحقت بمشروع طريقي وأنهيت التدريب على المهارات الحياتية والتقنية والتدريب العملي وتم اختياري ضمن فريق عمل شركة النسر العربي للتأمين كموظفة علاقات عامة، وترقيتي فيما بعد للعمل كمستشار تأمين في ذات الشركة.
  • صبا العياط مستفيدة من مشروع درب
    عند إنتهاء التدريب في مشروع درب، طريقي ومستقبلي أصبح واضحاً أمامي